الاخبار

حفيد نيلسون مانديلا: دور كبير للدكتور طلال أبوغزاله في مناصرة نضال الشعب الفلسطيني

17-كانون الثاني-2024

عمان - توجه زويليفليل مانديلا، حفيد الزعيم العالمي ورمز النضال، نيلسون مانديلا، بالشكر العميق للمفكر العربي الدكتور طلال أبوغزاله لدعمه الثابت للقضية الفلسطينية، مشيدا بدوره الكبير في مناصرة نضال الشعب الفلسطيني. 

وكانت الحملة العالمية للعودة إلى فلسطين استضافت الدكتور أبوغزاله كضيف شرف في فعاليات الملتقى الدولي بنسخته الخامسة للتضامن مع فلسطين، تقديراً لجهود أبوغزاله الداعمة والمناصرة للقضية العادلة لفلسطين، حيث وجه، في كلمة مسجلة، الدعوة للملتقى الدولي الخامس للتضامن مع فلسطين لصياغة بيان يكرم مقاتلي الحرية من الفلسطينيين ومن دول العالم الذين يستحقون الاعتراف بهم في البيت الملكي لمانديلا.

وقال مانديلا: بينما أعبر عن خالص امتناني للدكتور أبوغزاله، يشرفني كثيرًا أن أقبل دعوته الكريمة لزيارة الأردن، وإنني "أتطلع بصدق إلى تعاوننا واستكشاف مختلف السبل للتعاون المشترك المكرس لتعزيز قضية فلسطين النبيلة".

وعبر مانديلا عن التزامه بالمشاركة في مناقشات مثمرة، وتعزيز الشراكات الهادفة، والمشاركة بنشاط في المبادرات التي تتوافق مع الهدف الجماعي المتمثل في دعم القضية الفلسطينية، وتبادل الأفكار وتطوير الاستراتيجيات التي من شأنها تعزيز مساعينا التعاونية في خدمة حل عادل ودائم لفلسطين.

وشدد مانديلا الحفيد في رسالته على أهمية مواصلة الإرث المشترك والرؤية المشتركة للعدالة بين أبوغزاله ونيلسون مانديلا، قائلا إنه بينما كان نيلسون مانديلا، الرمز الدولي للصمود والالتزام بالعدالة، يبدي اهتماما عميقا بالقضية الفلسطينية، ويدعو باستمرار الأفراد من المجتمع العالمي إلى الوقوف متحدين لدعم حقوق الشعب الفلسطيني كان للدكتور أبوغزاله، مواقفه الصامدة كبطل من فلسطين، وبدوره الفعال في الدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني، رمزا بارزا أيضا. 

وأضاف مانديلا أن الجهود التي يبذلها أبوغزاله تتوافق مع المبادئ التي تبناها نيلسون مانديلا، والتي تعكس الالتزام بالعدالة والمساواة والسعي إلى عالم خال من الاحتلال والتنكيل، موضحا إن النضالات المستمرة التي يواجهها الشعب الفلسطيني كانت مصدر إلهام عميق للقادة في جميع أنحاء العالم.